الذهاب إلى الدعاية
«الرجوع إلى الأخبار

أخبار

40 - 23: 16.07.2017

وسائل الإعلام: إسرائيل تعارض الاتفاقات الروسية والامريكية على وقف إطلاق النار في سوريا

اسرائيل تعارض الولايات المتحدة وروسيا وافقت على هدنة في جنوب سوريا، كما أنها لا تتعارض مع توحيد في البلاد المجاورة للقوات إيران وتوابعها، ويقول الموقع الالكتروني لصحيفة "هآرتس" في اشارة الى رئيس الوزراء بنجامين نيتانياو.

في لقاء مع الصحافيين خلال زيارة لباريس لأول مرة عبر رئيس الوزراء موقفه من الاتفاقية، التي دخلت حيز التنفيذ قبل اسبوع، وتوقف القتال في المحافظات السورية وإسرائيل والأردن المجاورة.

"وقال نتنياهو للصحفيين بعد اجتماع مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاحد ان اسرائيل تعارض وقف إطلاق النار في جنوب سوريا، التي وافقت عليها الولايات المتحدة وروسيا، لأن من شأنه أن يديم الوجود الإيراني في البلاد"، - يقول المنشور.

ونقلت القناة الإسرائيلية الثانية عن مسؤول رفيع لم تذكر اسمه، الذي اتهم إيران تعتزم إنشاء في سوريا قواعد جوية وبحرية.

"إسرائيل تدرك الطموحات التوسعية لإيران في سوريا" - نقلت عنه قوله الموقع الإلكتروني للقناة.

ووفقا لتقارير وسائل الإعلام، فإن السلطات هي أيضا غير راضين عن حقيقة أن واضعي اتفاقية الهدنة تم إغلاق القوات الإيرانية الحدود فقط مع منطقة عمق إسرائيل في كم 20.

قادة الدولة العبرية ترى إيران بأنها "التهديد رقم واحد." تل أبيب المعنية انخفاضها، ولكن لم تتوقف مشروع إيران النووي، برنامجها الصاروخي، والقيادة الخطاب العدائية ودعم القوى المناهضة لإسرائيل في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

تم الموافقة على اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سوريا قبل رؤساء روسيا والولايات المتحدة في المحادثات الثنائية في هامبورغ في قمة G20.

وأشاد المبعوث الخاص لسوريا ستيفان دي ميستورا الأمم المتحدة المبادرة الروسية الأمريكية، وذكر أن إنشاء وقف إطلاق النار في جنوب سوريا هو خطوة هامة في حل الصراع.

المصدر: نوفوستي

العلامات: الشرق الأوسط، إسرائيل، سوريا، إيران، روسيا، الولايات المتحدة، والحرب في الشرق الأوسط والسياسة