الذهاب إلى الدعاية
«الرجوع إلى الأخبار

أخبار

10.08.2017

وحذرت برلين الولايات المتحدة ضد خطر الحرب النووية

انتقد وزير الخارجية الالماني سيجمار جابرييل الرئيس الامريكي دونالد ترامب من تهديد كوريا الديمقراطية، وأشار إلى خطر نشوب حرب نووية.

ووفقا لوزير الألمانية، ترامب الخطاب يثير القلق والمخاوف "اننا، كما هو الحال بالنسبة للالعالمية الأولى، وصلنا في دولة سير-نومي للحرب، لكن هذه المرة للحرب، الذي ظل ظروف معينة سيتم تنفيذها الأسلحة النووية".

خلال زيارته لأوغندا في الوزير الألماني 9 أغسطس لفت الانتباه إلى حقيقة أن الرئيس المنتخب ديمقراطيا يستخدم الخطاب كما العدوانية، مثل تلك التي حتى الآن جاءت من النظام الكوري الشمالي، وتقارير DW. ووفقا لجبريل، فإنه من المستحيل للرد على بيونغ يانغ نفس العبارات، وليس لتشديد دوامة من تصاعد الصراع حتى أكثر من ذلك.

وأشار جبرائيل أيضا على لسان وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس أن الحرب مع كوريا الشمالية سوف يترتب عليه عدد من الضحايا، وبعض لم يشهدها منذ الحرب العالمية الثانية. واضاف "هذا هو السبب في أنك بحاجة إلى رعاية أمن المنطقة. أنا يمكن أن نأمل فقط أن الولايات المتحدة سوف تهيمن وجهة نظر أولئك الذين يقتربون إلى حل المشاكل المعقدة مع رئيس بارد، وليس تحت تأثير العواطف والعدوان الذي شهدناه عشية "، - قال الوزير الألماني.

كما سبق أن ذكرت EADaily، أصدر وزير الدفاع الأمريكي Dzheyms Mettis انذارا لكوريا الشمالية، مطالبين فورا "وقف كافة الاستعدادات للإجراءات التي من شأنها أن تؤدي إلى انهيار النظام وتدمير مواطنيها". وفي الوقت نفسه، قالت وزيرة الخارجية ريكس تيلرسون أن مستوى التهديد من كوريا الشمالية "لم يتغير"، ومواطني الولايات المتحدة "يستطيع النوم في الليل"، لا تولي اهتماما لتهديد بيونغ يانغ.

وقبل ذلك، قال دونالد ترامب أن أفضل شيء بالنسبة لكوريا الشمالية - لم تعد تهدد الولايات المتحدة. "سوف يستقبلهم بالنار والغضب، والتي في العالم على الاطلاق" - قال الرئيس.

المصدر: EADaily

العلامات: الولايات المتحدة وكوريا الشمالية والسياسة والعلاقات الدولية، وألمانيا، والحرب، سلاح نووي